الإعلام التربوي والقناة التعليمية ـ صنعاء
 
تتواصل فعاليات إحياء لذكرى استشهاد حليف القرآن الإمام زيد عليه السلام بمديريات محافظة صنعاء.. ففي الفعالية التي أقيمت بمدرسة الشهيد القائد بمنطقة الجرواح مديرية صعفان بحضور نائب مسؤول المكتب الإشرافي الحضرمي أشار مدير مكتب التربية بالمديرية علي القادري إلى أهمية إحياء ذكرى استشهاد الإمام زيد واستلهام الدروس والعبر من سيرته وقيمه ومبادئه وثورته في وجه الظلم والطغيان.

وبمدارس الإمام الحسين بـ دهوالدار وجيل القرآن بالمعازيب وبلال بـجبل عبدالرحمن بصعفان تطرقت كلمات المشاركين إلى المظلومية التي تعرض لها حليف القرآن، ومواجهته للطغاة والمستكبرين، ومحاولته إصلاح حال الأمة.

وخلال فعالية المناسبة التي أقيمت بمدارس الشهيد الصماد وتجمع مرحب والزهراء للبنات والعروبة والإمام علي والحرية بمديرية جحانة أشار المفتش المركزي حمود الكليبي ومسؤول الوحدة التربوية علي النعم وعدد من رؤساء الأقسام إلى أن إحياء هذه الذكرى تجسيدا لارتباط الشعب اليمني برسول الله وآل بيته وأعلام الهدى.

وأكد المشاركون بمدارس الشهيد القائد والتعاون والمنار والإمام علي والسيدة زينب ومعين والنجاح والسلام بمديرية الحيمة الخارجية أن الأمة اليوم بحاجة ماسة للعودة إلى مدارس الأنبياء والأئمة وأعلام الهدى.

فيما أكد كلمات المشاركين في فعالية المناسبة بمدارس الشهيد الصماد والإمام الحسين والمنصور وقيس بن مالك الأرحبي وبني بعيس والنهضة بمديرية أرحب أهمية استلهام الدروس والعبر من سيرة الإمام زيد وشجاعته في مواجهة قوى الاستكبار والعدوان.

وحث المشاركون بمدارس عمر بن عبدالعزيز بالشرفة والشهيد الزبيري والشهيد الهيال والجعراء بمديرية الطيال إلى اضطلاع التربويين بدورهم في رفع مستوى الوعي المجتمعي لقيم العدل والحق وفقا لمنهج الدين الصحيح ولمدرسة الإمام زيد عليه السلام.

فيما استعرضت كلمات المناسبة بمدارس النصر بيت بوس وسبأ للبنات بالصباحة والمجد بمديرية بني مطر مناقب وفضائل الإمام زيد وشجاعته وارتباطه بالله والقرآن الكريم في كل مواقفه وصولاً إلى ثورته ضد الطغاة.

ولفتت كلمات المشاركين في المناسبة بمدارس الإمام السجاد وبيت البشري والشهيد الصماد والفتح والزهراء والهوية الايمانية والأنصار بمديرية مناخة إلى استمرار الصمود والثبات في مواجهة العدوان ومرتزقته.