نظمت مدارس محافظة صنعاء وقفات رفضاً للتطبيع الإماراتي مع  الكيان الصهيوني وتنديدا باستمرار العدوان وجرائمه بحق الشعب اليمني.

وأكد المشاركون أن إقامة الوقفات بالتزامن مع ذكرى استشهاد الإمام الحسين يثبت مدى تمسك الشعب اليمني بالقيم والمبادئ الإسلامية وقضايا الأمة.. وأشاروا إلى أن العدوان الذي يتعرض له الشعب اليمني لايختلف عما تعرض له الإمام الحسين من مظلومية خصوصاً في ظل ارتماء الخونة في أحضان العدو الصهيوني .

واعتبروا أن التطبيع مع الكيان الصهيوني المحتل لفلسطين جريمة وخيانة للقضية الفلسطينية التي لايمكن التنازل عنها مهما بلغ حجم المؤامرات .. مشيدين بمواقف أبناء محافظة صنعاء في مواجهة قوى العدوان والاستكبار .

وأدان المشاركون ماقام به النظام الإماراتي من تطبيع مع الكيان الصهيوني الغاصب للأراضي الفلسطينية .. مؤكدين تمسكهم بقضية فلسطين إيمانا بمظلومية الشعب الفلسطيني وحقه في استعادة وطنه وتحرير مقدسات الأمة.. 

لافتين إلى أن انخراط الإمارات في العدوان الأمريكي السعودي على اليمن يثبت أن ذلك العدوان كان تنفيذا لأجندة إسرائيلية أمريكية.. معبرين عن تمسكهم بنهج الإمام الحسين في الثبات على الموقف الحق ومواجهة العدوان والطغيان .

#الإعلام_التربوي_والقناة_التعليمية_بصنعاء