عُقد بوزارة التربية والتعليم اليوم إجتماع موسع برئاسة رئيس مجلس الشورى محمد حسين العيدروس ووزير التربية والتعليم يحيى بدر الدين الحوثي.

ناقش الاجتماع الذي ضم أعضاء لجنة التربية والتعليم بمجلس الشورى ونائب وزير التربية والتعليم الدكتور همدان الشامي ووكيل وزارة التربية إبراهيم شرف ووكيل قطاع المناهج والتوجيه أحمد النونو ورئيس المكتب الفني بالوزارة علي الحيمي ، والمعنيين في النظام الجديد للحوسبة بالوزارة، الإجراءات التحضيرية لعقد الإختبارات الوزارية للشهادة العامة الأساسية والثانوية، وعملية سير تحديث وتطوير النظام الإختباري الجديد وتطوير العملية التعليمية.

وأشاد رئيس مجلس الشورى بجهود قيادة وكوادر وزارة التربية والتعليم في الإرتقاء بالعملية التعليمية في هذه الظروف الإستثنائية، وصمود وثبات وزارة التربية والتعليم الذي لا يقل أهمية عن صمود المرابطين في جبهات العزة والشرف.

ولفت إلى فشل العدوان في تحقيق أي من أهدافه، بما في ذلك إفشال مؤسسات الدولة ومنها وزارة التربية والتعليم.. مؤكدا دعم جهود الوزارة بما يضمن النهوض بالعملية التعليمية في اليمن.

وأشاد العيدروس بالإجراءات الإحترازية المعلنة من الوزارة لتجنيب الطلاب والطالبات والمعلمين مخاطر وباء كورونا.

وأكد أهمية إعادة النظر في الخارطة المدرسية، وتشكيلها وفقاً للواقع والإمكانات المتاحة بالإضافة إلى أهمية الرقابة على أداء المدارس الأهلية التي أصبحت تلعب دوراً تعليمياً مهماً .

من جانبه نوه وزير التربية والتعليم، بزيارة رئيس مجلس الشورى وأعضاء لجنة التربية بالمجلس وتفاعلهم الإيجابي مع جهود الوزارة الرامية لتحديث وتطوير برامجها وأنظمتها لمواكبة التطورات التكنولوجية في العملية التعليمية سيما الإختبارات العامة في ظل شحة الإمكانات جراء استمرار العدوان وحصاره الجائر.

وأشار إلى النجاحات التي حققها قطاع التعليم للعام السادس على التوالي بفضل ثبات وصمود الكادر التربوي في الميدان رغم سعي العدوان لإعاقة العملية التعليمية سواء بالاستهداف المباشر للمدارس والمنشآت التعليمية أو بالحرب الناعمة على الشباب والطلاب.

بدوره استعرض نائب وزير التربية رئيس اللجنة العليا للإختبارات الدكتور همدان الشامي والمختصين بقطاع المناهج، جهود الوزارة في تطوير وتحديث العملية التعليمية وأبرزها حوسبة اختبارات الشهادة العامة بغية الانتقال من الأسئلة المقالية إلى نظام الأسئلة الموضوعية المتوافقة مع أنظمة التصحيح الإلكتروني في إطار الانتقال الكامل إلى أتمتة وحوسبة كافة العمليات الاختبارية بناءً على توجيهات وزير التربية والتعليم.

من جانبهم أكد أعضاء لجنة التربية والتعليم بمجلس الشورى، أهمية تطوير المناهج الدراسية بما يواكب التطورات العلمية والمعرفية وغرس قيم الحق والعدل والمساواة لدى الطلبة المعول عليهم النهوض بمستقبل الوطن.. لافتين إلى علاقة الشراكة والتكامل بين مجلس الشورى ووزارة التربية والتعليم، وأهمية تذليل التحديات التي تواجه العملية التربوية والتعليمية في هذه المرحلة.

حضر الإجتماع أعضاء لجنة التربية والتعليم بمجلس الشورى عبده قباطي وعبد الواحد الشرفي ويحيى حزام غيثان ومحمد أحمد شريف، وعضوا المجلس درهم الزعكري ومحمد ثوابه.

 

صنعاء_سبأ